كيف اعرف هوايتي وأنا ليس لدي هوايات؟ هنا أفضل الطرق لاكتشافها

مع تقدمك في السن وانشغالك بأعباء الحياة، قد تنسى هواياتك واهتماماتك ولا تجد لها الوقت الكافي لدرجة أنك قد تتساءل ما هي هوايتي؟ كيف اعرف هوايتي بعد كل هذا الوقت؟ في مقالة اليوم سنساعدك على كيفية اكتشاف هواياتك المفقودة من جديد، مما يتيح لك استثمار وقت فراغك بشيء ممتع ومفيد وتتمكن من اطلاق ابداعاتك المكنونة.

كيف اعرف هوايتي

كيف اعرف هوايتي

قبل أن تعرف ما هي هوايتك، لا بد من معرفة أن الهوايات ليس مجرد وسيلة ترفيهية لقضاء وقت الفراغ، بقدر ما هي مهمة لصحتك النفسية والجسدية والعقلية، وذلك على حسب نوع الهواية نفسها.

وبحسب دراسة أجريت عام 2010م من قبل باحثين في جامعات كانساس وتكساس وبيتسبرغ، فإن ممارسة الهوايات تعزز الصحة البدنية وتحسن النوم وتقلل من التوتر وترفع من هرمون السعادة، فضلاً عن أنها تساعدك في اكتساب صداقات جديدة إذا ما كانت هوايات جماعية، بالإضافة إلى أنها تحسن من أدائك وإنتاجيتك في العمل.

كيف اكتشف هوايتي

قد تبدو الهواية واضحة بذاتها، لكن هناك خطوط دقيقة تفصل ما بين الهوايات والاهتمامات الخارجية والأنشطة المهنية، أي عندما تفكر باختيار هواية فمن المهم ألا تخلط بين الاهتمام والهواية. وهذا يقودنا إلى سؤال جوهري وهو: ما الفرق بين الهوايات والاهتمامات؟

بالنسبة للاهتمامات فهي الرغبة في التعرف على شيء ما، سواء بدافع الفضول أو بسبب الأهداف المهنية أو الخبرات العائلية. وهي غالباً ما تكون (التعرف على شيء ما) فكرياً وليس جسدياً.

أما الهواية فهي نشاط ترفيهي تشارك فيه برغبة منك عندما تتحرر من متطلبات العمل أو العائلة أو أي مسؤوليات اخرى. وهي مستوحاة من الاهتمامات ولكنها تتضمن اتخاذ اجراءات والمزيد من الالتزام، مثل تعلم مهارة جديدة أو بناء أو ابتكار أو جمع شيء ما لهدفك الشخصي وليس لهدف آخر.

اختبار اكتشاف الهواية

كيف اعرف هوايتي

إليك بعض الطرق لاختبار شغفك ومعرفة الهواية الأنسب لك:

1- فكر في الشيء الذي لطالما رغبت في القيام به لكن لم تسنح لك الفرصة بسبب ضيق الوقت أو ظروف العمل.

2- انظر إلى طفولتك وتذكر الأشياء التي كنت تقوم بها وتستمتع بها حقاً، ربما كنت تهوى الرسم أو الرياضة أو التدوين أو المسرح أو الكتابة أو غيرها من الهوايات التي يمكنك تحويلها في وقتك الحالي إلى هوايات للكبار.

3- فكر كيف تحب قضاء وقتك عادة؟ هل تحب قراءة الكتب، أم الطبخ، أم التمشية في الهواء الطلق، أم التسوق لشراء الملابس، أم مشاهدة الأفلام، أم ركوب الخيل، أم اللعب مع حيوانك الأليف؟ كل هذه الأنشطة تدل على هوايات محتملة.

4- إذا لم تتمكن من العثور على أي هواية، فابحث عن الإلهام من خلال التجول في متاجر الحرف اليدوية أو المتاحف أو المعارض أو المسارح لتذكيرك بشغفك القديم أو إثارة اهتمامك. وفي بعض الأحيان قد يؤدي مجرد الاستمتاع بتجارب جديدة إلى إثارة الاهتمام بهواية!

5- سجل بدورات أو دروس لتطوير اهتمامك بشيء لطالما رغبت في تعلمه، سواء دورات طبخ أو دورات تصميم  أزياء، أو دورات رسم، أو دورات تصوير ، أو دورات مكياج، أو دورات ريزن وغيرها من المجالات التي لطالما أثارت شغفك.

6- ضع في اعتبارك الأنشطة اليومية لأنها يمكن أن تصبح هوايات مع تغيير طفيف في الوعي والسلوك، أي أن تأخذ نشاط مطلوب منك (ولكنك تحبه) وتحوله إلى هواية نشطة، مما يجعلك تستمتع بما تقوم به يومياً.

فلو كنت تقضي وقتاً طويلاً في الطهي لعائلتك يومياً، ربما يمكنك إعادة صياغة اهتمامك بالطهي كهواية، وذلك من خلال تخصيص بعض الوقت للأجزاء الممتعة في الطهي وتجربة أطباق جديدة، أو أخذ بعض دروس الطبخ أو التفنن في صناعة الكيك وتزيينه، أو حتى البحث عن عمل تطوعي وتقديم الطعام للمحتاجين وغير ذلك. الأمر نفسه ينطبق على الأنشطة اليومية الأخرى سواء رعاية الحيوانات الأليفة أو القراءة أو اصطحاب أطفالك لممارسة أنشطتهم الخاصة أو تنظيم الأسرة أو غير ذلك.

قد يهمك:

كيف أجد الوقت لممارسة هوايتي

على الرغم من الانشغال بالأعباء اليومية وساعات العمل الطويلة، إلا أنه من الممكن إيجاد بعض الوقت لممارسة هوايتك المفضلة. صحيح أن أغلبنا تعلم عن أهمية الإنتاجية بالنسبة للوقت، وبنينا حياتنا حول العمل بدلاً من الاستمتاع بالوقت، إلا أنه من المهم إفساح بعض الوقت في جدولك اليومي للقيام بالأشياء التي تحبها.

في الواقع، معظمنا لديه وقت فراغ لكننا لا نستهلكه بحكمة، ويمكنك معرفة هذا الوقت من خلال التفكير بالأسابيع وليس بالأيام، ففي الأسبوع الواحد ستجد وقتاً كافياً يمكنك استغلاله في ممارسة هوايتك المفضلة طالما أنك لا تقضيه على الهاتف وتصفح الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي بلا هدف.

مع الأسف أغلبنا نضيع أوقات فراغنا على الهاتف والكمبيوتر والتلفاز كنوع من الاسترخاء بعد العمل، لكنك لو قمت بحساب هذه الساعات ستجد أنها كثيرة جداً، ولكنها مستهلكة بشيء غير مفيد يقلل من ساعات نومك فعلياً ويجعلك إنسان أكثر عزلة.

ختاماً، بعد أن أجبناك على سؤالك كيف اعرف هوايتي واكتشفها، قد ترغب بالتعرف على 7 هوايات مفيدة لتحسين حياتك ننصحك بتجربة إحداها. يمكنك أيضاً الاطلاع على قائمة برامج ترفيهية لكبار السن من أنشطة رياضية وأعمال يدوية وهوايات شخصية وغيرها من الأنشطة المناسبة للكبار.

اترك تعليقا