أهم فعاليات الشتاء المميزة لقضاء وقت جميل ومسلي

فعاليات الشتاء عديدة وممتعة، بعكس ما يتوقع الجميع بأنَّ الشتاء يشلُّ حركة حياتنا ويجعلنا نتكوّر على أنفسنا في المنزل. حيث أنَّ هذا الفصل دائماً ما يحمل في جعبته عدداً كبيراً من الأنشطة والممارسات التي تجعل الجو أكثر حماساً ومتعة، وتُبعد الملل والروتين، وتجعلنا نصنع الكثير من الذكريات العميقة والصادقة. كما يحمل أيضاً بين طياته مشاعر دافئة وجميلة. ولهذا جمعنا لكم اليوم أفكار جديدة لفعاليات عظيمة ومفيدة ستجعلكم سعداء في هذا الفصل اللطيف المملوء بالدفء والشاعرية لو عرفنا كيفية استغلال وقته وطبيعته.

أهم فعاليات الشتاء المميزة

مع بداية الفصل الشتوي علينا تنظيم أوقاتنا وأعمالنا حتّى نجد ما يكفي لممارسة فعاليات عالية الطاقة والحماس، وتجعل الأمور أكثر إثارةً واتقاداً وطاقةً.
حيث تتنوع هذه الفعاليات ما بين الترفيه والتخييم وإعداد طعام لذيذ ودافئ وغيرها من الأمور التي سنتعرف إليها معاً الآن.

تناول الأطعمة والمشروبات

من البديهي أنَّ هذا الفصل يلزم علينا إعداد طعام دافئ وأطباق غذائية شهية المذاق. وبعدها يمكن أن نقوم بجمع عدد من الأصدقاء أو الأقارب لتناول ما تمَّ إعداده معاً، سيكون ذلك أكثر دفئاً ومتعة، وسيعطي الجسم طاقة عالية من الحرارة الإيجابية لتحدّي العواصف الباردة. أيضاً يمكننا أن نستقبل هذا الفصل مع أفراد العائلة وذلك باحتساء مشروبات ساخنة مثل القهوة، الكابتشينو مع البسكويت وغيرها. فألطف ما يمكن فعله هو إعداد كوب ساخن ودافئ والجلوس بجانب المدفأة.

ممارسة الأنشطة المنزلية

لابدَّ أن تأتي ليالٍ قارسة البرودة بحيث تكون الثلوج قد غطت المكان، مما يعطي طاقة سلبية تجعلنا نتكاسل ونبقى في الفراش. لكنَّ الحقيقة هنالك بعض الأنشطة التي يمكننا من خلالها تجديد طاقتنا وتنشيط يومنا مثل:

  • نتراشق مع العائلة والأصدقاء كرات الثلج وخصيصاً مع الأطفال، الطاقة ستكون أضعاف مضاعفة، سيكون الأمر رائعاً ومرحاً جداً.
  • يمكن تغيير ديكور المنزل أو استبدال الأثاث بما هو جديد ومميز.
  • أيضاً يمكن تغيير لون الحائط، ذلك سيعطي طاقة عالية وتجدد عظيم. وحبذا لو يتم ذلك بمد يد العون من قبل جميع أفراد العائلة.

الأشغال اليدوية

يمكن أيضاً أن نصنع كوخاً شتوياً لطيفاً، وذلك بواسطة المواد المتواجدة ضمن المنزل والأدوات البسيطة. وذلك من خلال تكوين صندوق ضخم يأخذ شكل الكوخ، ولا تنسوا صنع مدخنة دافئة وأبواب ونوافذ، أيضاً سيكون الأمر ممتعاً وأكثر لطفاً لو قمت بفعل هذا مع الأطفال.
ولتقوموا بكسر الروتين أكثر، يمكنكم ملامسة الطبيعة، لا ضرر في ذلك، كأن تصنعوا رجل ثلجٍ ناعمٍ وصغير. ومن بعدها لا تنسوا وضع اللمسات السحرية الأخيرة مثل الأزرار والقبعة والأنف وما إلى ذلك.

مشاهدة الأفلام

بحكم أنَّ هذا الفصل اللطيف يجعلنا غالباً نجلس في المنزل لأوقات طويلة نوعاً ما، ولأجل استغلال هذه الأوقات. يمكنكم تحويل منازلكم إلى صالات سينمائية لحضور فيلم مميز ومملوء بالمغامرة والألغاز والأكشن والكوميديا والرومنسية وغيرها من التصنيفات المميزة.
ذلك سيضفي جواً عائلياً دافئاً مفعماً بالذكريات اللطيفة والجميلة والشاعرية، حيث يمكن أن تقضوا أمسية ممتعة ورائعة بمشاهدة الأفلام ويحبذ أن تكون أيضاً تحمل طابعاً شتوياً.

القراءة

تعتبر هذه الفعالية من ألطف وأمتع وأفيد الفعاليات على الإطلاق، حيث يمكننا من خلالها فتح آفاق جديدة والتعرّف على ثقافات وتجارب وآراء أخرى مختلفة تماماً عن نطاق أفكارنا ومعتقداتنا. مما يطوّر شخصيتنا وأعماقنا ويجعلنا نتقبل ونفهم الآخرين بطرقٍ أعمق.
سواء عن الطريق الكتب أو الروايات أو القصص أو غيرها من الفنون النثرية، وخصيصاً إن تمَّ إرفاقها ببعض الوجبات الخفيفة الدافئة، وأمام الموقد الناري. سيعطي ذلك جواً شاعرياً خاصاً يهبك طاقة عالية وسلام داخلي كبير وعظيم.

اقرأ أيضاً: كيف أسوي فعاليات في البيت لقضاء وقت ممتع ومسلي

فعاليات الشتاء الخاصة بالعائلات

فعاليات الشتاء

مع وجود أجواء شديدة البرودة والزمهرير القارس. يوجد لدينا أفكار شتوية ممتازة يمكن لأفراد العائلة أن يقوموا بها ليحظوا بمتعةٍ أكبر ويتفادوا الشعور بهذا البرد. وأيضاً تضمن هذه الأفكار لهم تحقيق جو عائلي مثالي، ومن أهمها:

  • تنظيم رحلة بسيطة يتوجهون بها إلى حضور مسرحيةٍ ما، أو زيارة إحدى المعالم التراثية والأثرية التي تجمع حكايات وجمال الفنون والتاريخ.
  • الاستمتاع بالوقت والذهاب لمكان عام دافئ مثل المقاهي، والذي من خلالهم يمكننا لعب شطرنج أو الزهر أو الطاولة أو الورق.
  • ابتكار تحديات حماسية وممتعة ضمن نطاقٍ عائلي بواسطة الأدوات المتواجدة في البيت أو ألعاب الفيديو، واشعال الطاقة والحماس للفوز من خلال صيحات تشجيعية وغيرها من الأمور.

فعاليات الشتاء الشبابية

الطاقة الشبابية دائماً ما تكون عالية ومرتفعة جداً، مملوءة بالحماس والإثارة والمتعة اللانهائية. فمثلاً يمكن لمجموعة من الأصدقاء جمع بعضهم البعض والتوجه نحو رحلةٍ جبلية للتخييم هنالك أسبوع أو أكثر حسب المدة التي تناسبهم.
فهذا النشاط تحديداً يقوي العلاقات ويدعم الذكريات، حيث يمكنكم الاستمتاع ضمن حفلة شواء مثلاً، واللعب بألعابٍ بدائية بسيطة أو حتى الكترونية، ولكن حبذا الابتعاد عن عالم الالكترونيات ضمن هذه الأجواء الدافئة والجميلة. حاولوا استغلال هذه الفترة من حياتكم قدر المستطاع، فهي الألطف والأجمل والأكثر حيوية.

التخييم

سيكون من الصعب إدارة أفكار ونشاطات للتخييم. ولهذا سنتوسع أكثر ضمن هذا النشاط ووهبكم الأفكار اللازمة للاستمتاع بوقتكم استمتاعاً كاملاً:

  • بناء معدات شتوية

لأجل التخييم يلزمنا ترتيبات عدّة تكون منظمة وبسيطة في ذات الوقت. ويمكن صناعة هذه المعدات من خلال الورق المقوى أو أي شيء مشابه له.

  • السباقات الحماسية

تعد السباقات الحماسية من أبرز وأهم الأنشطة والفعاليات الشتوية يمكن القيام بها ضمن التخييم. ومن الضروري جداً ارتداء ملابس مريحة ومناسبة وأخذ كل المعدّات اللازمة والطارئة كي لا يحدث أي خلل أو تعكير صفو هذه الرحلة.

  • إدراك مسارات الحيوانات

يجب أن يكون على الأقل أحد أفراد المجموعة لديه معرفة كاملة حول مسار كل الحيوانات الممكن تواجدها في المكان وخاصةً الحيوانات المفترسة لحفظ سلامة الجميع. وأيضاً يعد مراقب الحيوانات مغامرة ممتعة تستحق التجربة شرط توخي الحذر.

  • المعركة الثلجية

ذكرياتٌ شبابية عظيمة وخاصةً هذه المعركة هي المعركة الوحيدة المملوءة بالفرح والسعادة والأمان، بحيث يمكن تقسم المجموعة إلى فريقين فأكثر. ثم يبني كل فريق حصن ثلجي خاص به للحماية، ومن بعدها تبدأ المعركة الثلجية الحماسية وذلك بقذف كرات الثلج على الفرق الأخرى.

فعاليات الشتاء الخاصة بالفتيات

تحتضن هذه الفعاليات أمور أنثوية عدّة كالتسوق وشراء ملابس دافئة ناعمة الملمس كمعاطف الفرو مثلاً. كما يمكن أيضاً تنسيق حفلة بسيطة وصاخبة يجتمعن الفتيات من خلالها ويرقصن ويأكلن ويفعلن ما يحلو لهن لإخراج كل الطاقة السلبية المتواجدة ضمن كيانهن.
بالإضافة إلى كل ذلك  يمكنهن صنع حلويات ووجبات لذيذة وطازجة، ويعتبر هذا الخيار الأمثل لقضاء وقت ممتع أو ممارسة التأمل ورياضة اليوغا. فهذا سيساعد أيضاً على تنشيط خلايا الجسم بأكمله سواء أكانت عقلية أم جسدية أم وجدانية وروحية.

فعاليات الشتاء من أهم الذكريات الكثيرة والرائعة التي ستتخلد ضمن ذاكرتكم وعالمكم الخاص. فحاولوا استغلالها كاملةً مع العائلة والأحباب والأصدقاء. إنها طاقة جبّارة إياكم أن تفلت منكم وتمضي مع الأيام والسنوات.

اترك تعليقا