ألعاب لوقت الفراغ .. 9 ألعاب كلها متعة وتسلية

ألعاب لوقت الفراغ هو ما يبحث عنه الكثير من الناس. فقضاء وقت الفراغ في اللعب والمرح خاصة مع العائلة أو الأصدقاء يعتبر من أجمل الأوقات. فإضافة إلى جو السعادة والفرح فهو يؤلف بين الأفراد ويترك ذكريات سعيدة. ويوجد الكثير من الأفكار للألعاب المناسبة لجميع الأعمار والتي سنعرفك على أشهرها في المقال التالي.

أهم وأشهر ألعاب لوقت الفراغ

لعبة الهاتف الورقي

يتم في هذه اللعبة تشكيل جمل مسلية ومضحكةً. بالنسبة لعدد اللاعبين يجب أن يكونوا ثلاثة أو أكثر، وتتم بالطريقة التالية:

  • يقوم اللاعب الأول برسم شكل خاص به في أعلى الورقة.
  • بعد الرسم يكتب اللاعب جملة تحت الصورة لشرحها.
  • يتم طي الورقة بحيث يتم إخفاء الصورة، ويعطيها للاعب الثاني.
  • يقوم اللاعب الثاني بدوره برسم شكل يناسب الجملة. ثم يقوم بطي الورقة بحيث تظهر فقط الصورة.
  • يقوم اللاعب الثالث بكتابة جملة تناسب الصورة.
  • يتم الاستمرار بذلك حتى تنتهي الورقة.
  • في النهاية يتم فتح الورقة لقراءة الجمل بالترتيب وستكون النتيجة مسلية ومضحكة.

العاب لوقت الفراغ

لعبة تخمين السر

يمكن أن يشارك في هذه اللعبة عدد غير محدود من الأشخاص، وطريقتها كالتالي:

  • يقوم كل لاعب بكتابة كلمة أو رمز على ورقة ثم يطويها وتجمع الأوراق معاً.
  • يقوم اللاعب الأول بسحب ورقة ويشاهد الكلمة الموجودة فيها.
  • يجب على اللاعب تمثيل الرمز أو الكلمة وشرحها لبقية الأشخاص. بينما هم يجب عليهم معرفتها.
  • الشخص الذي يخمن الكلمة يكون هو اللاعب الجديد الذي سيقوم بتمثيل كلمة جديدة وهكذا.

لعبة الكرة والملعقة

تعتبر هذه اللعبة من الألعاب التي تخلق جو من الفرح، وتعد مناسبة عند وجود أطفال. وأساس هذه اللعبة يقوم على محاولة الحفاظ على التوازن. وتلعب كالآتي:

ينقسم اللاعبون إلى فريقين، كل لاعب يحصل على ملعقة يمسكها بفمه ويضع فيها كرة صغيرة. بعد ذلك يتم السير بشكل مستقيم مع الحفاظ على التوازن حتى الوصول إلى خط النهاية دون أن تسقط الكرة. والفريق الذي يقوم بإيصال كرات أكثر يعتبر هو الفائز. ولزيادة الحماس أثناء اللعب يمكن معاقبة الفريق الخاسر عن طريق تنفيذه أمر ما.

لعبة أونو

تعد هذه اللعبة من الألعاب الجماعية المشهورة، حيث يمكن ل 2-10 أصدقاء اللعب والاستمتاع، وقوانين لعبة اونو بسيطة وسهلة وهي كالتالي:

  • أولاً: توجد مجموعة بطاقات للعبة، كل شخص يقوم بسحب بطاقة. واللاعب الذي نقاطه أعلى يكون هو الموزع، في حال كانت البطاقة التي سحبها أحد اللاعبين تحوي أمر يعيدها للمجموعة ويسحب غيرها.
  • ثانياً: يقوم اللاعب الموزّع بخلط البطاقات ثم يعطي كل لاعب 7 بطاقات. أما المجموعة المتبقيّة فتوضع مقلوبةً على الطاولة ليسحب منها لاحقاً.
  • ثالثاً: تبدأ اللعبة بالبطاقة التي يسحبها اللاعب الموزّع من المجموعة الاحتياطية. ثم يبحث اللاعب الذي على يساره في بطاقاته عن واحدة مطابقة لبطاقة البداية باللون والرقم أو بالرقم فقط. بعدها يتناوب بقية اللاعبين في مطابقة البطاقات باتجاه عقارب الساعة.
  • رابعاً: إذا كانت بطاقة البداية تعكس اتجاه اللعب، هنا يتم اللعب عكس اتجاه عقارب الساعة ويبدأ اللاعب الموجود على يمين اللاعب الموزع.
  • خامساً: عندما لا يمتلك اللاعب بطاقة مطابقة، يستخدم  بطاقات الأوامر.
  • سادساً: إذا تبيّن عدم امتلاكه بطاقة أمر أيضاً هنا يمكنه سحب  بطاقة من الرزمة المقلوبة على الطاولة.
  • سابعاً: من المهم قول كلمة “اونو” عند بقاء بطاقة واحدة عند اللاعب ليحذر اللاعبين. إذا نسي قول ذلك وانتبه أحد اللاعبين يجب معاقبته وذلك  بسحبه أربع بطاقات إضافيّة.
  • ثامناً: عندما يسقط أحد اللاعبين جميع أوراقه تنتهي الجولة، وتحسب وتسجل نقاط كل لاعب. عندما يصل أحد اللاعبين إلى  500 نقطة تنتهي اللعبة وصاحب النقاط الأقل يكون هو الفائز.

لعبة الكرسي و الموسيقى

تعد هذه اللعبة من الألعاب المسلية سواء للصغار أو الكبار. وتتم من خلال وضع عدة كراسي تقل عن عدد الأشخاص المشاركين باللعبة بواحد.  ثم يقوم الحكم بتشغيل الموسيقى ويبدأ اللاعبون بالدوران حول الكراسي،  وعندما تتوقف الموسيقى يجب أن يقوم الأشخاص بالجلوس على الكراسي. والشخص الذي لا يحصل على كرسي يعتبر خاسراً ويخرج من المنافسة. بعد ذلك تتم إزالة كرسي  وتكرر اللعبة حتى يبقى لاعب واحد ويكون هو الفائز.

لعبة المجسمات الخشبية

لا يوجد عدد محدد للاعبين في هذه اللعبة وتتم بالطريقة التالية:

يقوم كل لاعب بوضع قطعة خشبية لبناء مجسم بشكل برجٍ كبير. ويتم التناوب في وضع  القطع الخشبية مع المحافظة على البرج من السقوط. تنتهي الجولة ويخسر اللاعب الذي يضع قطعته بشكل خاطئ مسبباً انهيار البرج.

لعبة الملاعق

تعتبر هذه اللعبة من الألعاب الجماعية التي يُمكن لعبها عند اجتماع عدد كبير من الأصدقاء، وتُلعب كما يلي:

  • يتم استخدام بطاقاتٍ ورقيّة من دون الجوكر، وملاعق بعدد اللاعبين ناقص واحد.
  • توضع الملاعق بشكلٍ حلقة دائرية وسط الطاولة.
  • يتم إعطاء كل لاعب 4 بطاقات. أما البطاقات المتبقية توضع على الطاولة.
  • يقوم اللاعب الأول بأخذ بطاقة من الرزمة الموجودة على الطاولة و يُطابقها مع أوراقه. ثم يعطي الورقة الزائدة للاعب الذي على يساره. أنا بالنسبة للاعب الأخير فيضع الورقة الزائدة على الطاولة.
  • يتم التناوب في سحب الأوراق ومطابقتها حتى يجمع أحد اللاعبين أربع أوراق من نفس النوع. عندها يسحب ملعقة عن الطاولة ويحاول الجميع اللحاق به. مع العلم أن اللاعب الذي لا يستطيع التقاط الملعقة يخسر الجولة. أما الفائز يحصل على حرف من كلمة ملعقة. يتم تكرار اللعبة حتى يجمع أحدهم جميع حروف كلمة ملعقة.

الألعاب الرياضيّة

من المفيد ألا يقتصر اللعب على المرح والترفيه، بل يُمكن أن تكون الألعاب في وقت الفراغ عبارة عن رياضة تعزز اللياقة البدنية والصحة. ومن الرياضات التي يمكنك لعبها مع أصدقائك في وقت الفراغ للجمع بين الفائدة والتسلية:

  • كرة السلة
  • كرة القدم.
  • كرة القدم الرجبي.
  • ألعاب الجريّ والعدِاء.
  • السباحة.
  • كرة الطائرة.
  • ألعاب التزلّق.
  • والتزحلق على الجليد الجماعيّة

الألعاب الإلكترونيّة

نتيجة للتطور التكنولوجي الحديث انتشرت الألعاب الإلكترونيّة الجماعيّة بشكل كبير. وأصبحت مقصداً لمن يبحث عن المتعة وملء وقت الفراغ. وقد جمعت الألعاب المحوسبة اللاعبين من مناطق وبلدان مُختلفة عبر شبكة الانترنيت. معنى ذلك أن الرغبة في التحدي والاستمتاع جمع أولئك الذين فرقتهم الجغرافية والثقافة. ومن أشهر الألعاب الإلكترونيّة الجماعيّة :

  • لُعبة تنس الطاولة.
  • ألعاب الحظ.
  • ألعاب الورق المُختلفة.
  • ألعاب غزو الفضاء.
  • الألعاب ذات التقنيّة الثلاثية الأبعاد.
  • ألعاب الأسلحة والحروب.
  • ألعاب المُغامرات المُسليّة والبعيدة عن العنف.

اقرأ أيضاً: أفكار ألعاب نلعبها مع الأصدقاء بجوال أو دون جوال

فوائد الألعاب الجماعية في وقت الفراغ

  • أولاً:  تعزيز الثقة بالنفس وذلك عندما يكون اللاعب جزءًا من فريق يعتمد أفراده على بعضهم أثناء اللعب. بالإضافة إلى  تلقي المدح من أصدقائه عندما  يحقق نجاحات باسم الفريق.
  • ثانياً: تعزيز وتقوية العلاقات الاجتماعية.
  • ثالثاً: تطوير المهارات العقلية والذهنية. وذلك لأن الألعاب الجماعية تتطلب التخطيط، بالإضافة إلى البحث عن ثغرات الخصم واستغلالها للفوز.
  • رابعاً: الالتزام بالقوانين وخاصة عند وجود حكم يشرف على اللعب.
  • خامساً: التعود على الروح الرياضية من خلال تقبّل الأمور السيئة والهزيمة.

في النهاية نخلص إلى أن الألعاب وقت الفراغ وخاصة الجماعية تخلق أجواء من التسلية والمرح. إضافة إلى تعزيز التعاون واكتساب الخبرات.

اترك تعليقا