أنواع الرسم التشكيلي وأهم مجالاته

انواع الرسم التشكيلي وأهم مجالات، حيث أن الفن التشكيلي لغة صادرة عن الفنان يعبر عنها بطريقته، وتعتبر ترجمة لما حدث لمشهد أو موقف معين في حياته، والفن شيء أساسي يحتاجه الإنسان كالماء والهواء، لا يمكن للفنان الاستغناء عنها، من خلال الفن يعبر عن موهبته وشعوره ومشاعره.

انواع الرسم التشكيلي وأهم مجالاته

موهبة الفن هبة منحها الله تعالى لبعض الناس الذين يختلفون عن غيرهم. يتمتع كل منهم بموهبة معينة في فن معين يبدع فيه ويطوره.

كما أن حضارة كل دولة لديها ثقافة خاصة بالفنون والتراث والمعتقدات. يعد الفن التشكيلي من أشهر الفنون وأكثرها انتشارًا.

يُطلق على الشخص الذي يقوم بهذا الفن أيضًا اسم فنان تشكيلي. تتميز بكونها فنانة وباحثة في نفس الوقت.

شاهد أيضا: ما هو فن الرسم؟ مبادئه وأنواعه وخاماته

انواع الرسم التشكيلي

سوف نذكر في السطور التالية انواع الرسم التشكيلي بالتفصيل:

انواع الرسم التشكيلي

الرسم

  • الرسم من انواع الرسم التشكيلي ومن أهم المجالات.
  • حيث يعبر الفنان عن مشاعره ومواقفه التي تدور حوله أو يتعرض لها.
  • وذلك من خلال الخطوط والأشكال والألوان المختلفة.
  • يمكن للفنان أيضًا استخدام الرصاص وأقلام التلوين وما إلى ذلك للرسم.

النحت

  1. يعتبر النحت من أرقى وأجمل انواع الرسم التشكيلي حيث يمكن للفنان أن يتشكل بأي طريقة يريدها من خامات.
  2. كالطين أو الخشب أو الحجر، ويتميز فن النحت بكون هناك أنواعًا مختلفة مثل:
  3. النحت البارز: يسمى هذا النحت بهذا الاسم لأن النحت على سطح مستو والشكل فيه غائر أيضًا.
  4. بالإضافة إلى النحت البارز: يسمى أيضًا بالنحت البارز، لأن النحت على سطح متساوٍ ، وهذا الشكل بارز.
  5. وأيضاً النحت ثلاثي الأبعاد: يعتبر هذا النحت من خلاله يمكن رؤية التماثيل من جميع الجهات ، ويسمى أيضاً بالنحت الميداني.

الطباعة

حيث، من خلال فن الطباعة ، يتم عمل نسخ عديدة من نموذج واحد. وذلك من خلال الحفر سواء على المعدن أو الخشب أو الحجر المطبوع. أو يمكن أن يكون من خلال آلات الضغط.

الفن الجداري

يشمل هذا الفن العديد من الأنواع مثل اللوحات المرسومة أو المنقوشة أو المرزاب التي تعرف بالفسيفساء. حيث يقوم الفنان بتجميع القطع الصغيرة ، وذلك لعمل لوحة رائعة تحتوي على ألوان زاهية وجميلة ومعبرة.

اعمال فنية

خشبية مثل نحت الخشب والأركيت.

النسيج المصنوع بواسطة النول ، ومن الأمثلة المعروفة السجاد الشعبي والحرف اليدوية.

مدارس الفنون التشكيلية

حيث وضعوا تصنيف ودراسة انواع الرسم التشكيلي لتحديد المدارس التي تنتمي لهذا الفن وأهمها:

مدرسة الواقعية

هو الذي يتم من خلاله نقل الواقع الطبيعي إلى صورة فنية تشبه إلى حد بعيد هذا الواقع ، حيث يلتقطها الفنان بأم عينيه.

يسجلها بأدق التفاصيل وكأنها تشبه صورة ، ويمكن للفنان أن يجسد شخصيات سياسية أو دينية أو اجتماعية بارزة.

المدرسة الانطباعية

  • قرر الفنان في هذه المدرسة الخروج من غرفته والذهاب إلى الطبيعة.
  • كما أضاف الفنان مشاعره إلى المناظر الطبيعية التي استعارها من المشاهد الحسية.
  • تتميز هذه اللوحات بإظهار العناصر الطبيعية مثل الضوء والظل بشكل أوضح.

المدرسة الانطباعية الجديدة

تتميز هذه المدرسة بأصالة كبيرة وعمق كبير ، ورسوماتهم طبيعية وتتسم أعمالهم بالتماسك. ومن مميزات هذه المدرسة أن ألوانها اشتدت وعملهم على القماش. كانت هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الرسم على القماش في هذه المدرسة. تعتبر هذه المدرسة لتشمل مدرسة الواقعية والانطباعية بطريقة جديدة.

انواع الرسم التشكيلي

المدرسة التعبيرية

ومن المدارس التي كان لها تأثير كبير على أنواع الفن التشكيلي ، ومن أهم مجالاته المدرسة التعبيرية.

حيث ظهرت هذه المدرسة في بداية القرن العشرين. كانت هذه المدرسة تعتمد أيضًا على انطباع الفنان عن هذا المشهد ولم تقيد النقل الدقيق للصورة.

المدرسة الرمزية

يعتمد ذلك على الترميز في الرسم وليس التمثيل الدقيق للطبيعة. الترميز مرئي عن طريق أنماط الرسم والألوان.

شاهد أيضا: الوان الرسم على الوجه .. كل ما تحتاج معرفته عنها

أهمية الفن التشكيلي

لاشك أن للفن التشكيلي أهمية كبيرة في حياة الفنان وبسبب اختلاف انواع الرسم التشكيلي أيضا وتأثيره، وذلك لعدة أمور، وهي:

  1. وتعتبر وسيلة يستطيع الفنان من خلالها التعبير عن أفكاره.
  2. له دور فاعل في تجسيد الجمال وتمثيله بشكل رائع وجذاب.
  3. ينشط العقل البشري ويساعد على الإبداع والابتكار والتطوير.
  4. كما أنه يساعد في التعبير عن بعض الأحداث التي وقعت منذ بعض الوقت والتي عاش فيها الفنان.
  5. سواء كانت أحداث انتصار أو خيانة أو فشل.
  6. لها دور فاعل في المجتمع ، من خلاله تصور ما يحدث داخل المجتمع سواء كان سلبيًا أو إيجابيًا.

مقومات تذوق الفن التشكيلي

ويتحقق ذلك من خلال التدريب المستمر والثقافة المتقدمة في هذا المجال، وهي كالتالي:

الذوق الفني

الناقد أو المتذوق هو الشخص الذي يمتلك خاصية شرح وتوضيح العمل الذي شاهده. لديه القدرة على الكشف عن الرموز وأهميتها التعبيرية. لذلك فإن للعين دور فاعل في التمتع بالدقة والتفكير في جمال العمل الفني.

الخبرات التقنية

حيث يتميز المتذوق بالشمولية والموضوعية ، وذلك من خلال التجربة والخبرة. تلك التي اكتسبها من خلال تواجده مع الفنانين وتعايشه مع العمل الفني والواقع.

مشاركة إحساس فني

إنه يمثل الإحساس العميق بقيمة العمل الفني، من خلال التجارب والقضايا التي يستخدمها الفنان في عمله الفني.

كما يمكنه قراءة مشاعر الفنان وأفكاره، بحيث تكون صورة واضحة للتحفة بين عينيه.

أهمية الفن التشكيلي في الصحة النفسية

  • أصبح انواع الرسم التشكيلي من الوسائل الحديثة في علاج المشكلات النفسية والضغوط العصبية التي يواجهها الإنسان.
  • للألوان تأثير كبير جدًا على النفس وتثير النشاط والحيوية والهدوء ، وقد تدفعنا إلى العمل أو الاسترخاء أو التحمس.
  • وتجدر الإشارة إلى أن للألوان أيضًا دورًا قويًا في الحالة الجسدية ، حيث إن وجود الألوان أحادية اللون قد يسبب إرهاقًا للعين.
  • يشير اللون الأحادي إلى الألوان الموحدة لطلاء الجدران والفرش.
  • يجب أن نأخذ في الاعتبار أن الذوق الفردي له دور في تفضيل الألوان على الأخرى.
  • قد تتسبب بعض الألوان أيضًا في إزعاج أحد الأشخاص ، وقد تكون مصدر راحة للآخر.

أهمية الفن للأطفال

حيث اتفق علماء النفس والتعليم على الأسس التي تبين لنا أهمية الفن عند الأطفال. من خلال الرسم يمكن للطفل التواصل والتواصل مع الآخرين. ومن خلال الرسم يتم اكتشاف شخصية الطفل سواء كان شخصية سوس أو شخصية شاذة.  يساعد الرسم على تنمية عقلية الطفل وتنميته وإبداعه. الرسم لغة يتواصل من خلالها الطفل مع الكبار ويتم تمثيله بالألوان والخطوط.

ما الفرق بين انواع الرسم التشكيلي والتلوين؟

سوف نذكر في السطور التالية الفرق بين انواع الرسم التشكيلي والتلوين كما يلي:

  1. عرف الرسم أو ما يسمى بالرسم التشكيلي منذ العصور القديمة ، عندما اكتشف العلماء لوحات في فرنسا وإسبانيا تعود إلى ما يقرب من “20.000” قبل الميلاد.
  2. تشير جودته إلى أن هذا الفن نشأ قبل ذلك التاريخ بوقت طويل ، لرسم عناصر أساسية مثل الخط الذي يوحي بالحركة في بعض الاتجاهات.
  3. وعنصر الظل والضوء الذي يستخدمه الرسام لإثارة الشعور بالهدوء والغموض أو الشعور بالراحة أو عدم وجودهما ، وعنصر اللون وهو عنصر تنظيمي ، ولكل لون تأثير نفسي.
  4. كانت اللوحة معروفة في الماضي في الهند والصين واليابان ومصر ، وكذلك في الفترتين اليونانية والرومانية.
  5. بدأت تتطور في عصر النهضة في إيطاليا وظهر العديد من الرسامين.
  6. من أهمهم: جيوفاني تشيمابو ، فرا أنجيليكو ، بوتشيلي ، ليوناردو دا فينشي.
  7. بدأ فن الرسم بالانتشار عالمياً في القرن الخامس عشر الميلادي ، وبدأت المدارس الخاصة تتشكل له في بداية القرن التاسع عشر.
  8. كان فنسنت فان جوخ من أهم فناني هذا القرن ، وفي نهاية القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين كان بابلو بيكاسو من أشهر فناني تلك الفترة.
  9. وتلاه رائد الفن السريالي سلفادور دالي وآخرون ، ومن أشهر أنواع الرسم منذ القدم ما يعرف بالرسم الزيتي الذي كان يستخدم لحفظ اللوحات.
اترك تعليقا