متى يتعود القط على صاحبه ويتعلق به؟

متى يتعود القط على صاحبه هو سؤالٌ يراود الكثير من مالكي القطط ومحبيها. ونحن موجودون اليوم في هذا المقال لنخبرك عن أهم الطرق التي يمكن من خلالها تقديم الأمان والحب لقطك. ومن خلال اتباعها يصبح القط قادراً على الانسجام معك والتعود عليك. فالقطط عموماً كائنات حساسة جداً ويجب علينا احتوائها وتعزيز شعورها بانتمائها لك وللمكان.

متى يتعود القط على صاحبه ويتأقلم معه

متى يتعود القط على صاحبه

إنَّ القطط كائنات حساسة جداً لذلك من الصعب أن تتأقلم فوراً مع مالكيها وخاصة إن كانت موجودة في منزل سابق خضعت له ولعاداته وأشخاصه. لذلك سنقدّم إليك أهم الطرق والنصائح التي ستساعدك على كسب قطك لصفك، ومنها ما يأتي:

جهز نفسك قبل أن تتبنى قط

بدايةً عليك بنفسك. فعندما تشعر أنك بحاجة لقط يؤنس وحدتك وتفكّر في تبينه فعليك أن تحضّر نفسك نفسياً ومادياً لذلك، حيث أنه عندما تكون شخص وحيد من الصعب جداً أن تتأقلم فوراً على وجود كائن آخر معك في المنزل نفسه. وعلى وجه الخصوص أنَّ هذا الكائن لا يمتلك لغتك لتتواصل معه ويتواصل معك بطريقة تفهمون بها على بعضكم بعضاً. لذلك حاول أن تقرأ الكثير من المقالات حول هذا الأمر، واسأل الأشخاص المقربين لك الذين يمتلكون قطط ليساعدوك على فهم طبيعتهم.

اقرأ أيضاً: متى تتخلى القطط عن صغارها؟  

التواصل مع قطك الجديد

من المهم جداً تعزيز سبل التواصل بينك وبين قطك. فكلما تحدثت معه أكثر كلما أيقن وجودك الدائم بجواره، سيعتاد على صوتك ونبرته. كما أنَّ التواصل عن طريق الحركة أو التلامس فيما بينكم يساعد كثيراً على اعتياده عليك، ومع مرور الوقت غالباً سيحفظ عاداتك، طريقة نومك، وأوقات يومك، وحتى من الممكن أن يقلّد بعض الوضعيات الجلوسية التي تقوم بها، ويمكنك التقرّب منه أكثر عن طريق التواصل البصري معه فالقطط عموماً تعشق لغة العيون. ومن المهم جداً أن تحفظ ما تحبه القطط وما تكرهه، فمثلاً القطط كلها تكره أن تلعب معها عن طريق لمس بطنها، في حين أن هناك حركات تحبها القطط مثل أن تقوم بتمشيط رأسها ومداعبة أذنيها. كذلك حاول أن تبعدها عن المياه فهي تكرهها جداً إلا أن كان غزيرة.

احذر القطط في البدايات

من الضروري جداً فهم القطط وخاصة في بداياتها عندما تدخل لمنزلك فهي تعتاد عليه أولاً ثمَّ على محيطه وأشخاصه. ستبقى حذرة لفترة معينة حتى تثق بكل ما حولها وتعتاد على رائحته فهي كائن يحفظ الروائح أكثر من حفظه للأماكن والأشخاص. لذلك حاول أن تتفهم نفورها منك خاصة عم تحاول حملها، أو عندما تتوارى عنك وعن الجميع فتنعزل. وللتخلص من هذا الخوف والخجل حاول أن تمنحها الحرية في البدايات، وذلك عن طريق فتح جميع الأبواب الموجودة في المنزل، عندها تلقائياً ستجده يتجول لوحده من غرفةٍ لأخرى لاكتشاف المكان و سيعتاد عليك ويحبك أكثر لأنك سمحت له بذلك. كما أنه يمكنك أخذ لعبة صغيرة كالكرة مثلاً التي يلعب بها والبدء في اللعب معه. بداية قد يكون عدوانياً لكن بعد برهة ستجده يلعب معك لأجل الحصول عليها وبعد مرات عدّة إن كررت الفعل ستجده يلعب معك وينساها.

ومن المهم جداً لفت الانتباه إلى نقطة النوم، حيث أنك لا يجب أن تنام معه إلا عندما يعتاد عليك، فمن الممكن أن يؤذيك ليلاً لأنه لا يراك بوضوح، فالليلة الأولى للقط تكون صعبة قد تجعله يبكي لأنه لا يوجد أي شيء مما اعتاد عليه مسبقاً. لذلك حاول التخفيف عنه قدر المستطاع عن طريق وضع سرير مرتب له مع بطانية دافئة والقليل من الزينة. كذلك يجب أن يتواجد بالقرب من السرير وعاء ماء والقليل من الطعام وصندوق الفضلات أيضأ، فهذه الأمور الأساسية يجب أن تكون بقربه لأنها ستجعله يشعر بالأمان، ومن الأفضل أن تأخذه معك إلى سريره يومياً سيجد ذلك لطفاً منك.

كوّن صداقة مع قطتك

الاعتياد لا يأتي فجأة، بل هو نابعٌ من الحب والصداقة. لذلك حاول أن تعيش مع قطك أحلى اللحظات فكما هو بحاجة إليك أنت أيضاً بحاجة إليه. كن عطوفاً معه وحاول ألا تغضب منه أو تضربه، ستجده عند وحدتك صديقاً حنوناً عليك، سيكون صديق دربك.

وفي ختام المقال، نتمنى أن نكون قد أجبنا إجابةً كاملة عن سؤالك متى يتعود القط على صاحبه. وعليك أن تدرك أنَّ الاعتياد لا يأتي بين ليلةٍ وأخرى وإنما هو يحتاج بعض الوقت. فحتّى أنت قد لا تعتاد على وجود قط في منزلك مباشرةً.

اترك تعليقا