أبرز وأهم المعلومات عن مصمم الأزياء رامي القاض

تصميم الأزياء هو فن من الفنون التي تُعنى بإضافة لمسات جمالية على الملابس التي نرتديها، وتهتم كثير من دول العالم بتصميم الأزياء مثل باريس ولندن والولايات المتحدة الأمريكية والتي ساعدت على شهرة أكبر مصممي الأزياء في العالم، وتصميم الأزياء مرتبط بالثقافة والعادات والتقاليد في كل بلد، فعندما بدء فن تصميم الأزياء في البلاد العربية أصبح لكل بلد أزياء تراثية خاصة بها، وكانت بيروت هي عاصمة الموضة وتصميم الأزياء في البلاد العربية وخرج منها الكثير من مصممين الأزياء المعروفين عالمياً مثل مصمم الأزياء رامي القاضي الذي سوف نتعرف عليه في السطور القادمة.

من هو رامي القاضي؟

 هو مصمم أزياء لبناني ولد في الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1986، ولكنه عاش في وطنه الأم  لبنان،  درس في مدرسة  Lycee Franco-Libanais  حيث نال شهادة الثانوية الفرنسية، لفت مصمم الأزياء رامي القاضي أنظار من حوله منذ صغره، فكان مميزاً بين زملائه الذين هم في نفس سنه باختيار ألوان متناسقة في تلوين رسوماته، وتجلت موهبته في الرسم والفن حيث كان ينبهر مدرسينه وأهله برسوماته التي كانت مُتقنة ومميزة.

وبعد أن أنهى مصمم الأزياء رامي القاضي دراسته الثانوية، كان المخطط له أن يتابع الدراسة لشهادته الجامعية في فرنسا حيث اختار الرياضيات لتكون دراسته وتخصصه وقدم عليها بالفعل ونال القبول بإمتياز، ولكن حبه للفن وشغفه بعالم تصميم الأزياء والموضة حول مسار تفكيره وحياته، وقرر مصمم الأزياء رامي القاضي  الالتحاق بجامعة ESMO INTERNATIONAL UNIVERSITY GROUP  لدراسة تصميم الأزياء، وقد كان مصمم الأزياء رامي القاضي مجتهداً خلال سنوات دراسته الجامعية، وكان يعمل بشغف لتحقيق حلمه بأن يصبح واحداً من أكبر مصممي الأزياء في العالم.

وفي السنة الأولى له في الجامعة حصل على جائزة ESMOD في مسابقة التصميم لطلبة السنة الأولى، وفي السنة الثانية له في رحلته الجامعية حصل على الجائزة الأولى في التنفيذ والإخراج الفني للملابس الراقية، وأصبح له كيانه الخاص المميز عن كل زملائه في نفس السنة الدراسية وبدأت تتشكل ملامح مصمم أزياء واعد، وبعد أن تفوق رامي القاضي في دراسته الجامعية وترك بصمة لدى أساتذته وزملائه، اتجه مصمم الأزياء رامي القاضي بعد ذلك في محاولات كسب الخبرة العملية، وأُتيحت له فرص كثيرة من خلال عمله مع عدد من مصممي الأزياء العالميين مثل ربيع كيروز وجورج شقرا وترك بصمة لديهم مما أعطاه الثقة للاندفاع بقوة نحو المزيد من الابداع.

إنطلاقة رامي القاضي في عالم تصميم الأزياء

بعد أن بدء مصمم الأزياء رامي القاضي حياته المهنية بنجاح مع مصممي أزياء عالميين، اخُتير من قِبل جامعته السابقة كعضو في لجنة تحكيم خريجي السنة النهائية وذلك تكريماً له، وتم منحه العديد من الجوائز منها الجائزة الأولى في  The Maxwell House Fashion 2008، وخلال هذه الفترة شارك في العديد من لجان التحكيم في مسابقات عدة في مجال تصميم الأزياء، وفي عام ٢٠٠٩ قام بافتتاح بيت أزياء خاص به في بلده الأم لبنان، حيث اختار منطقة فردان لأنها من أرقى المناطق في بيروت التي تعتبر عاصمة الموضة والأناقة العربية، وقد أطلق على بيت الأزياء الخاص  به اسم Madame Muguet.

وبعد أن نجح بيت الأزياء الخاص بمصمم الأزياء رامي القاضي الأول، افتتح بيت الأزياء الخاص به الذي أطلق عليه اسمه Rami Kadi وكان في حي راقي من أحياء بيروت، شهد اطلاق خطوط الأزياء الخاصة به التي تميزت بتصاميمها المبتكرة والألوان المستوحاة من تجواله المستمر في مختلف العواصم العالمية، ومن ثم انطلق مصمم الأزياء رامي القاضي في سماء تصميم الأزياء كمصمم أزياء عالمي، وبعد أن ذاع صيته عالمياً ومحلياً في مجال تصميم الأزياء، تلقى مصمم الأزياء رامي القاضي دعوات للمشاركة في أسبوع الموضة في لندن عام 2001 الذي أقيم في متحف التاريخ البريطاني.

وقد شارك رامي بعدد من تصميمات فساتين المميزة  التي لفتت انظار وسائل الاعلام وأبهرت كل المشاركين، وقد كان لمشاركة مصمم الأزياء رامي القاضي في  في أسبوع لندن للموضة لهذه السنة صدى متميز، حيث اثنى كل المشاركين على أفكار رامي القاضي وتصاميمه التي تشبه إلى حد كبير أفكار تصاميم المصممين العالميين، فتنبأ الجميع له أن يكون من أهم المصممين في العالم، أطلق رامي القاضي مجموعة من الأزياء الشتوية عام ٢٠١١، وعرضها في بيت الأزياء الخاص به في منطقة كليمنصو في بيروت، وكانت هذه المجموعة متميزة ومختلفة من حيث الألوان التي كانت تناسب الموضة العالمية وقتها، وكان تصميمه لشكل جديد ومثير من أحزمة مصنوعة من المعدن والذهب دليل على الإبداع والابتكار الدائم في عمله وكان الجديد في مجموعة الشتاء هذه الحقائب والأحذية المختلفة، وعام ٢٠١٢ أطلق رامي مجموعته للصيف، وقد كانت مجموعة مميزة ومتفردة بالتصميمات التي كانت نالت إعجاب جميع السيدات التي كانت تحلم بأن تكون متميزة ومنفردة بإطلالتها في مناسباتها الخاصة.

تصميمات رامي القاضي

يقول رامي القاضي في عدة تصريحات له قبل ذلك “أنا أعمل على تصميم أزياء  للمرأة التي تعيش حياة طبيعية في العالم اليومي، والتي تبرز بأناقتها ورقتها، وتلفت الأنظار أينما كانت وتترك أثراً من الغموض والإثارة، والتي تحيي الأزياء التي ترتديها وتبرز جمالها”، وقد صرح رامي أكثر من مرة أنه يستوحي الهامه في تصميم الأزياء من العالم حوله فهو يرى أن عالمنا ملئ بمصادر الإبداع والإلهام، فتارة يجد إلهامه في موسيقى يسمعها وتارة أخرى يجدها من قراءة المجلات والصحف، ويقول أنه دائم المتابعة لعروض الأزياء من مختلف البلاد، ليكون مُطلع على كل جديد في عالم الأزياء، كما يعد السفر مصدراً كبيراً للإلهام، عند زيارة البلاد الجديدة والتعرف على الثقافات وصالونات الأزياء، ويقول رامي أن عشقه لتصميم الأزياء قد فاق كل الحدود، فقد يجد إلهامه في الحلم، حيث يحلم بتصميم فستان ويصحو من نومه لرسم ذلك التصميم في ورقة حتى لا ينساه ثم يعود للنوم مرة أخرى، وهذا هو حال عشاق تصميم الأزياء، ويتميز كل تصميم للمصمم رامي القاضي  بنفسه عن الأخر ويعد لكل تصميم قصة خاصة به، فمثلاً عند تصميم فساتين زفاف يتعاون مع العرائس لاختيار التصميم المناسب لهم ولشخصيتهم فهو لا يريد أن يخرج الفستان ببصمته وشخصيته هو فقط لأنه دائما ما ينصح العروس أن تختار فستاناً يعكس ذوقها وشخصيتها.

رامي القاضي يصل إلى العالمية 

انطلق رامي القاضي مؤخّرًا في رحلة الموضة الرقميّة من خلال عرض مجموعات الأزياء الراقية في Metaverse وأطلق أول مجموعة NFT لربيع وصيف 2022 بعنوان Lucid Algorithms، وقرار رامي القاضي في دخول هذا العالم وإطلاقه أول مجموعة NFT ينبع من بحثه الدائم عن الجمال حتى لو كان في الآلات، فقرر أن يدمج إبداعه في عالم تصميم الأزياء مع تقدم تكنولوجيا الخوارزميات في عالم الميتاڤيرس، ومنصة NFTs تضمن حماية الأعمال الفنية الخاصة بها في جميع أنحاء العالم، لأنها تتيح  تتبع تاريخ الملكية ويستطيع أي فرد تتبع القطعة الفنية الحقيقية في جميع أنحاء العالم، وكان إطلاق مجموعة Lucid Algorithm، أول مجموعة NFT للمصمم رامي القاضي في دبي على مسرح الفن الرقمي، وقد لعب هذا المسرح دور الوساطة بين مجال تصميم الأزياء الواقعي والافتراضي، فقد أتاحت إمكانيات المسرح للحاضرين الانغماس في Metaverse وعالم  NFTs كوتور الخاص برامي القاضي، وكانت تجربة خارج هذا العالم تظهر على كل جدار في المسرح بشكل مجرى مستمرّ من أنماط رامي قاضي NFT التي تنتقل على طول أجزاء الموقع، مع انعكاسات الفنّ الرقميّ على الشاشات، نشأ شعوره بالاندماج الافتراضي من خلال التنقيب في أنماط الخوارزميات الواضحة Lucid Algorithms، ويوضح رامي القاضي أن لدخول هذا العالم أهمية كبيرة، حيث أن العالم الافتراضي أصبح شئ اساسي في حياتنا اليومية جميعاً، لذلك من الأهمية  البدء في إدخال تصميم الأزياء والموضة في هذا المجال.

اقرأ أيضا: دورات تصميم أزياء أون لاين من المنزل أون لاين

اترك تعليقا