ما سبب تساقط شعر القطط؟ تعرف للأسباب الطبيعية وغير الطبيعية

سبب تساقط شعر القطط هو ما يسأل عنه أغلب مربي القطط باستمرار، حيث تتنوع أسباب تساقط الشعر ما بين الطبيعية، وغير الطبيعية. طبعاً ليس بإمكاننا أن ننكر أن هذا الأمر مزعج للغاية سواء بالنسبة للقطط أو للمربين، ولا سيما  في حال زيادته عن الحد الطبيعي. لذلك يجب معرفة الأسباب التفصيلية لهذه المشكلة التي هي محور حديثنا اليوم. لمعالجتها بشكل مبكر قبل تفاقمها، وتحولها إلى صلع عام.

ما هو سبب تساقط شعر القطط؟

هذه المشكلة يقع خلفها العديد من الأسباب التي تؤثر على فراء القطط يمكن تقسيمها إلى:

أسباب طبيعية

هنا تكون مشكلة تساقط الشعر في جميع أجزاء الجسم كأمر طبيعي، غير مترافقة بالصلع، ومن أهم أسبابها:

النمو

القطط كأي كائن حي آخر عند نمو شعرها الجديد، يكون مترافق هذا النمو دوماً بتساقط شعر القط القديم، وهذا يحدث عادةً في مراحل النمو الأولى.

التساقط الموسمي

سبب تساقط شعر القطط

عند القطط يحدث تساقط للشعر الضعيف على مدار العام. ولكن يزداد هذا التساقط بشكل ملحوظ، وخاصة في فصلي الخريف والصيف، ويسمى هذا الموسم لدى مربي القطط باسم موسم تغيير الفراء.

الحمل والرضاعة

يلاحظ مربو القطط تساقط الشعر عند حمل القطط، وفي أثناء ولادتها، حيث يزداد شعور القطة بالمسؤولية في فترة حملها، وإرضاعها للصغار. وذلك كنتيجة طبيعية للتغيرات التي طرأت على جسدها في تلك المرحلة.

اقرأ أيضاً: طريقة ترويش القطط لحمام سعيد ومنعش

أسباب غير طبيعية

الأسباب غير الطبيعية هي التي يحدث فيها تساقط غزير للشعر في مناطق محددة، ينتج عنه فراغات. وبالتالي يحدث صلع بجسد القطط. ولا يمكننا إهمال أسبابه، والتي من أهمها:

الأمراض الجلدية

تلك التي تحدث بسبب عدوى بكتيرية نتيجة مخالطة قطط مصابة، ومنها عدوى السعفة، والتي تسمى رينغورم، ويشخصها الأطباء البيطريين بأنها خطيرة، ولا يمكن التغافل عنها. لأنها تؤدي إلى ظهور فراغات صلع دائرية  في أماكن متعددة من جسد القطط. قد تتوسع في حال لم تعالج، وتؤدي إلى الصلع الكامل، كما أنها معدية.

خلل وظيفي

يتساقط شعر ذيل القطط لعدة أسباب، ومنها حالة ذيل المسمار الذي يحدث نتيجة خلل وظيفي، يؤدي إلى فرط نشاط الغدد الدهنية. وبالتالي تراكم المادة الشمعية أو الدهنية بشكل كبير، هذه المادة تتميز بالرؤوس السوداء، والرائحة الكريهة والشعر المفقود في قاعدة الذيل.

التوتر أو الألم

هذان يحدثان لأسباب عديدة مؤدية إلى اضطرابات نفسية للقطط نتيجة الضغوطات، كتغيير الظروف المحيطة بها، مثل دخول حيوان آخر في البيئة التي تعيش فيها، أو تغيير مكان الإقامة.

الحساسية

تتشابه القطط مع البشر في حساسية الجلد، والتي قد تحدث نتيجة تناول أطعمة تؤدي إلى تهيج جلدها. مما يؤدى إلى زيادة الحكة، ولعق المنطقة المصابة باستمرار. وبالتالي تساقط شعر الفراء في مناطق متفرقة من الجسم. لهذا السبب يجب مراقبتها باستمرار، ومعرفة الأطعمة التي تزيد من حساسية جلدها، وتهيجه، والامتناع عن تقديمها لها، حتى لو كانت أطعمة مفضلة بالنسبة لها. أما سببها على الأغلب الأطعمة المجففة، والمعلبة، مجهولة المصدر. لذا يجب التحقق من جودة الطعام، والاطلاع على تاريخ صلاحيته للمحافظة على فرائها، ومنع تساقطه.

خلل في الغدة الدرقية

الغدة الدرقية لها إما فرط، أو قصور نشاط، وفي كلتا الحالتين تؤدي بشكل كبير إلى زيادة سقوط الشعر عن الحد  الطبيعي، مع ملاحظة دخول القطط في حالة خمول، وهذيان، وفقدان الرغبة في تناول الطعام أيضاً.

تكاثر الطفيليات

القطط من الحيوانات التي تتعرض للطفيليات التي تسبب الجرب مثل البراغيث، والعث، والقمل، حيث أن تكاثر هذه الطفيليات في فرائها، يتسبب في زيادة لعقها لجسمها. وبالتالي تساقط فرائها، وهذا الأمر مزعج للغاية لها. أما بالنسبة للديدان فهي تتعرض كبقية الحيوانات إلى وجود الديدان بأمعائها، حيث تتغذى هذه الديدان على الطعام الذي تتناوله القطط. مما يؤدي إلى نقص العناصر الغذائية الهامة لصحة فرائها، وجعلها تعاني من ضعف نمو الشعر، وتساقطه.

سوء التغذية

سوء التغذية الذي ينتج عن تقديم طعام غير صحي ومتوازن، وخصوصاً الأغذية الغنية بالزنك وفيتامين (أ) مثل: سمك التونة، والجزر. كذلك الاعتماد فقط على الأطعمة المجففة الرديئة التي تؤدي بدورها إلى تساقط شعر الفراء بمعدلات عالية وذلك لعدم تناول البروتينات، والفيتامينات اللازمة للحفاظ عليه.

السرطان

إن الثعلبة إذا تطورت في القطط وخاصة القديمة تسبب سرطان الجلد. كما أنه يمكن أن تصيب أي قطط أخرى، حيث تظهر بالتوازي مع ظهور أعراض أخرى مثل التغيرات في لون الجلد والألم.

سبب تساقط شعر القطط الذي كان محور مقالنا اليوم، يجب معرفته وعلاجه حيث تعاني أغلبية القطط من هذه المشكلة. أحياناً تتخلص القطط من تساقط الشعر بعد فترة قصيرة. وأحياناً أخرى يجب على المربي إيلاء القطط العناية الكافية وفي حال تفاقم المشكلة يفضل إستشارة طبيب بيطري.

 

 

اترك تعليقا