أسئلة شخصية للنقاش وفن الرد عليها

أسئلة شخصية للنقاش عديدة يتم طرحها علينا في التجمعات العائلية وتجمعات الأصدقاء والمعارف وفي المواصلات ووسائل النقل. بل وفي أماكن العمل وأثناء الزيارات الرسمية وغير الرسمية. وحقيقة نجد أن الكثير منا يكون غير قادر على الرد بشكل سليم على هذه الأسئلة التي تلقى على مسامعنا. وهذا المقال تحديداً قمنا بكتابته من أجل أن نبين أهم هذه الأسئلة وفن الرد عليها.

أهم أسئلة شخصية للنقاش

لماذا لم تتزوج حتى الآن؟

هو من أسئلة شخصية للنقاش حرجة للغاية بالنسبة للنساء. كونها تمس موضوعاً حساساً بالنسبة لهن. أما الرجال فالسؤال يبدو لهم ليس محرجاً بل ويمكنهم الرد عليه بعدد من الردود التي تقوم بإحراج من يسأل مثل هذا السؤال. وللجنسين هناك سلسلة من الردود التي من الممكن أن تكون جيدة للحفاظ على كرامتك ودون أن تكون قليل ذوق مع الآخرين ممن يسألونك مثل هذه الأسئلة. فمن الممكن على سبيل المثال أن تخبرهم أن الفرص المتاحة أمامك في هذا الموضوع كثيرة. لكن الفرصة المناسبة لك لم تأت بعد. ومن الضروري أن تناسبك الفرصة لأن الطلاق مشكلاته أكبر بكثير من مشكلة تأجيل الزواج لبعض الوقت.

اقرأ أيضاً: أسئلة شخصية عن حياتك لتتعرف على الآخر بطريقة ممتعة

متى سوف يكون لديك أطفال؟

هو من أسئلة شخصية للنقاش قد تكون مزعجة للغاية بالنسبة للسيدات على وجه الخصوص. يمكنها كذلك أن تكون مزعجة جداً بالنسبة للرجال خاصة لو كانوا هم من يعانون من مشكلات صحية هي السبب في تأخر الإنجاب لديهم. يمكن أن تكون إجاباتك ما بين أن الإنجاب رزق يمن به الله على من يشاء في الوقت الذي يحدده. وكذلك يمكنك أن تعبر عن عدم استعجالك مثل هذه الأمور حتى تكون مستعداً لها. فلا ترزق بأطفال لا تقدر على تربيتهم. يفضل كذلك مهما كان السؤال مؤلماً ألا تظهر ذلك وألا تبدي أي امتعاض. فقد يكون من يسأل سؤالاً كهذا يقصد مضايقتك. وبحزنك وانفعالك أنت تحقق له هذا الغرض.

ماذا قررت أن تدرس؟

يكثر هذا السؤال تحديداً مع ظهور النتائج الخاصة بالشهادات الثانوية. وهو ليس من الأسئلة المحرجة. لكن لابد وأن تكون إجابتك فيه منظمة ومرتبة. وذلك ليعي من يسمع إجابتك على سؤاله مدى قدرتك في التخطيط لمستقبلك وكيف ترى الأمور. وهو ما سوف ينعكس بكل شك على نظرته لك واحترامه لك. الإجابة لابد أن تكون مختصرة كذلك في البداية وتحمل الكثير من الثقة. أما إن تم مقابلتها ببعض السخرية أو عدم الفهم فتستطيع الإجابة بكلمات مختصرة تدل على مدى درايتك بطبيعة الدراسة التي قمت باختيارها كما سبق وأوضحنا. تذكر أن كثرة المعلومات التي لن يفهمها الآخرون عن التخصص لن تكون لها أي قيمة أثناء الحديث. فالمطلوب بإيجاز هو حديث مختصر واضح يبين مدى استيعابك للأمور بشكل عام. هذه هي الإجابة النموذجية لسؤال كهذا.

ما هو المجال الذي تطمح أن تعمل به؟

أسئلة شخصية للنقاش

هو من أسئلة شخصية للنقاش يطرحها في الغالب المقربون منك. بل ويتم إلقاؤها في الغالب على المتخرجين حديثاً من جامعة ما، أو من نالوا مؤخراً درجة علمية في أحد التخصصات. سؤال كهذا أنت بالفعل قمت بطرحه على نفسك قبل حتى الدخول في الدراسة التي تؤهلك لسوق العمل. لذلك فإن الإجابة عليه سوف تكون أمراً في منتهى السهولة مع الالتزام بالإيجاز والتوضيح المناسب والإخبار بشكل عام عن الموضوع دون الدخول في تفاصيل تخصصية قد لا يفهمها الكثيرون. أما إن كنت لا تعرف ما المجال الذي ترغب في الالتحاق به للعمل بعد، فنحن هنا ننصحك بضرورة الهدوء وإعادة التفكير لتحديد هذا المجال الذي سوف يكون مجال عملك. ولا مانع من إخبار من يسألونك سؤالاً كهذا بأنك مازلت تفكر فيما يناسبك من أعمال، خصوصاً إذا كنت ما تزال في بداية الطريق.

ما هي أسباب انفصالك عن الشريك؟

هو من أسئلة شخصية تتمتع بالخصوصية الشديدة. لذلك لا نتوقع أنه يمكن لغير الأهل أو النسائب أو من هم مرشحين لأن يكونوا من الأهل أو النسائب طرحها. لكن هذا لا يعني التزام الغرباء والأصدقاء والجيران والمعارف بعدم طرح مثل هذه الأسئلة. وفي كل الحالات لا يفضل أن تكون إجابتك بغير جملة مقتضبة تؤكد أن هذا هو قدر الله إلا لمن سوف تهمهم الإجابة الأساسية التي تبين الأسباب بدقة. وهم على سبيل المثال النسائب الجدد أو أهلك أو أهل الطرف الآخر. وذلك للإصلاح أو عدم إلقاء الاتهامات ظلماً.

أين تسكن الآن؟

وسؤال كهذا نجده في الغالب يتم طرحه إما في المقابلات الرسمية لوظيفة ما. وذلك حتى يتم تحديد هل طبيعة سكنك والمسافة بينه وبين محل عملك سوف تكون عائقاً لأدائك هذا العمل من عدمه. وإما يتم طرحه من المقربين والمعارف الذين لم تراهم منذ فترة طويلة. أو يرغبون في التواصل معك عبر الزيارات. ومهما كان محل سكنك وطبيعته، فنحن ننصحك أن تخبر به الآخرين بكل صدق ودون أدنى خجل أو خوف.

كم يبلغ الراتب الذي تتقاضاه؟

وهو من أسئلة شخصية للنقاش لا يرغب بصورة شبه دائمة أي شخص في الإجابة عنها إلا في حالات محدودة للغاية. كحالات الزواج على سبيل المثال عندما يتقدم رجل لخطبة فتاة أو امرأة، إذ أن الوضع المادي هنا له اعتباره في الموافقة على هذا الزواج من عدمه. وإن كنت أحد هؤلاء ممن لا يرغبون في الإجابة على هذا السؤال. وفي نفس الوقت لا ترغب في أن تبدو تخفي سراً خطيراً. فنصيحتنا لك في هذه الحالة هو أن تخبر صاحب السؤال بأن راتبك يتوقف على عوامل عدة وبالتالي هو ليس ثابتاً، ولا يمكن تحديده بدقة. فعلى سبيل المثال هناك الحوافز التي تختلف من شهر لآخر. وهناك الخصومات والبدلات التي لا تكون لها نفس النسبة من حين لآخر وتؤثر على الراتب بشكل كبير.

من أين تأتي بالملابس التي تقوم بارتدائها؟

هو من أسئلة شخصية للنقاش نجده يبدو لطيفاً في أحيان كثيرة عندما يتم طرحه مع عبارات جميلة تمتدح ما ترتديه. لا يشترط هنا أن تجيب على السؤال بالمعلومة التي يطلبها. فمن حقك ألا تذكر المكان الذي تشتري منه ملابسك. وكذلك من حقك ألا تذكر الأسعار التي تقوم بالشراء بها. لكن إن رأيت من يقوم بسؤالك عن هذا الأمر شغوفاً بمعرفته حتى يشتري ملابس لها نفس مستوى الملابس التي ترتديها، أو لها سعر معين. فلا بأس أن تخبره بمحلات تبيع مثل هذه الملابس التي يريدها دون أن تخبره أنك تشتري منها قطعاً معينة لديك تحديداً. وإنما أنت تقوم بالشراء منها بشكل عام

كانت هذه أهم أسئلة شخصية للنقاش يمكن أن يتم إلقاؤها جميعاً أو بعضاً منها عليك. وطبعاً هناك أسئلة شخصية أخرى التي لم نسردها بعد. لكننا في نفس الوقت على استعداد للإجابة على أي منها عندما يتم كتابتها في التعليقات.

اترك تعليقا